الثلاثاء , يوليو 23 2019

تقرير : مشروع تطوير سيارة آبل يأخذ مساراً جديداً

بعاً لتقرير جاء مؤخراً حول تعيين Bob Mansfield في آبل لقيادة مشروع السيارة. جاء الآن تقرير جديد من الموثوق Mark Gurman الذي انضم مؤخراً لـ Blommberg تحدث فيه عن تفاصيل أكبر لتعيينات جديدة من BlackBerry و Ford.
طبقاً للتقرير فإن آبل قد قامت بتعيين Dan Dodge وهو من كان يقود قسم أنظمة المركبات سابقاً في BlackBerry، كان قد انضم للشركة الكندية عندما استحوذت على شركة QNX والمتخصصة في تطوير النظم عام ٢٠١٠، حيث كان هو المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة. أنظمة QNX لا زالت تستخدم في العديد من المركبات، من ضمنها مركبات تدعم نظام CarPlay من آبل في السيارات.
مع تعيين دودج التقرير تحدث حول أن آبل قد جعلت تطوير نظام القيادة الذاتية قد أصبح أولويةً لآبل بجانب بناء المركبة ذاتها. كذلك ذكر أن الخيار مفتوح أمام آبل إن ما أرادت الاستحواذ على، أو بدء شراكة مع أحد شركات السيارات عوضاً عن بنائها للسيارة بنفسها.
آبل تملك مئات المهندسين يعملون على تصميم للسيارة، وكانت تستهدف ٢٠٢٠ لإطلاقها إلا أن الهدف يبدو تأثر بعدة مغادرات، مشاكل تقنية وتشوّش في مسار عمل المشروع.
انخفاض مبيعات الآيفون وهو المنتج الذي يشكل أكثر من نصف مبيعات الشركة، رفع من أهمية إيجاد مصادر عوائد جديدة للشركة. الربع المنقضي على سبيل المثال شهد ارتفاعاً بمقدار 2.8$ مليار في الصرف على البحث والتطوير من قبل الشركة مقارنةً بالربع ذاته من العام الماضي، للمساهمة بالوصول لتلك الأهداف.
تيم كوك الرئيس التنفيذي للشركة تحدث خلال الجلسة المالية الأخيرة حول أن جزءاً من الاستثمارات في البحث والتطوير هو لخدمات ومنتجات لم ترى النور بعد. مؤكداً بأن الشركة تعمل على الكثير بعيداً عن خط إنتاجها الحالي.
نقطة أخرى مهمة تحدث عنها التقرير، جاءت حول أن مانسفيلد القائد الجديد لمشروع السيارة تواصله مباشر مع تيم كوك رئيس الشركة. بينماً من يكون يقود المشروع مسبقاً Steve Zedesky كان تواصله المباشر مع مسؤول العتاد في الشركة Dan Riccio والذي بدوره كان يتواصل مع تيم كوك. مانسفيلد يقود المشروع معه ٣ أشخاص وهم :
قسم الأنظمة = John Wright
قسم المستشعرات = Benjamin Lyon
قسم هندسة العتاد = D.J. Novotney أو كما سميناه أعلاه بـ Dan Dodge
آبل ستفتتح مركزاً جديداً للبحث والتطوير في كندا بجانب المقر الرئيسي لـ QNX في Ottawa. الهدف هو ذاته الذي جعل آبل تفتتح مركزاً في بوسطن، حيث أنها منطقة مليئة بخبراء في تقنيات التعرف على الصوت. الأمر ذاته مع أوتاوا التي تتميز بوجود خبراء في أنظمة السيارات.
لاستمرارها في احتمالية بناء سيارتها الخاصة، آبل تقوم بتعيينات لخبراء في تصميم أنظمة تصنيع السيارات، حيث قامت بتعيين اثنين من مهندسي Ford خلال العام الماضي مع تجارب في بناء هياكل ألمنيوم للمركبات.
المصدر
نتابع معكم في عالم آبل المستجدات حول مشروع سيارة آبل بعمق ومن أفضل المصادر والمحللين ، وكنا قد نشرنا مؤخراً الخطة الرسمية الكاملة للشركة التي تقود التغيير في عالم السيارات حاليا Tesla وأنصح بقراءتها بشدة للاطلاع على المستقبل القريب جدا لعالم السيارات والتغيير الجذري في صناعتها .

عن #tajmi3a

شاهد أيضاً

تحديث iOS 12.1 يجلب معالجة لمشكلة الشحن في هواتف iPhone XS

. أعلنت ابل عن طرح معالجة لمشكلة الشحن لدى بعض مستخدمي هواتف iPhone XS وiPhone XS …

اترك تعليقاً